مطلوب مشرفين


العودة   ملتقى السنة الأقــســـام الــعـــامــة الحوار الاسلامى العام
الحوار الاسلامى العام للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه
منوعات تسالي قائمة الأعضاء البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
اضف هذة المادة الى وافر !
   
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

  #1  
قديم 08-04-2010, 05:30 AM
الصورة الرمزية أم عمار
أم عمار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 126
افتراضي مداخل الشيطان على الصالحين

مداخل الشيطان على الصالحين


أولا : التحريش بين المسلمين
يقول النبي صلّ الله عليه و سلم : << إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يَعْبُدَهُ الْمُصَلُّونَ فِي جَزِيرَةِ الْعَرَبِ وَ لَكِنْ فِي التَّحْرِيشِ بَيْنَهُمْ >> رواه مسلم و الترمذي
و جاء عن سليمان بن صرد رضي الله عنه أنه قال : كُنْتُ جَالِسًا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ وَ رَجُلَانِ يَسْتَبَّانِ فَأَحَدُهُمَا احْمَرَّ وَجْهُهُ وَ انْتَفَخَتْ أَوْدَاجُهُ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : << إِنِّي لَأَعْلَمُ كَلِمَةً لَوْ قَالَهَا ذَهَبَ عَنْهُ مَا يَجِدُ لَوْ قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ ذَهَبَ عَنْهُ مَا يَجِدُ >> ، فَقَالُوا لَهُ إِنَّ النَّبِيَّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ قَالَ تَعَوَّذْ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ فَقَالَ وَ هَلْ بِي جُنُونٌ . رواه البخاري
ثانياً : إساءة الظن
عن عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ صَفِيَّةَ زَوْجَ النَّبِيِّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ أَخْبَرَتْهُ أَنَّهَا جَاءَتْ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ تَزُورُهُ فِي اعْتِكَافِهِ فِي الْمَسْجِدِ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ ، فَتَحَدَّثَتْ عِنْدَهُ سَاعَةً ، ثُمَّ قَامَتْ تَنْقَلِبُ ، فَقَامَ النَّبِيُّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ مَعَهَا
يَقْلِبُهَا ؛ حَتَّى إِذَا بَلَغَتْ بَابَ الْمَسْجِدِ عِنْدَ بَابِ أُمِّ سَلَمَةَ مَرَّ رَجُلَانِ مِنْ الْأَنْصَارِ ، فَسَلَّمَا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ ، فَقَالَ لَهُمَا النَّبِيُّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : << عَلَى رِسْلِكُمَا إِنَّمَا هِيَ صَفِيَّةُ بِنْتُ حُيَيٍّ >> ، فَقَالَا : سُبْحَانَ اللَّهِ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَ كَبُرَ عَلَيْهِمَا ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ : << إِنَّ الشَّيْطَانَ يَبْلُغُ مِنْ الْإِنْسَانِ مَبْلَغَ الدَّمِ وَ إِنِّي خَشِيتُ أَنْ يَقْذِفَ فِي قُلُوبِكُمَا شَيْئًا >> رواه البخاري
ثالثاً : تزيين البدعة للإنسان
رابعاً : تضخيم جانب على حساب جانب آخر
أ- على المستوى الفردي ، مثل :
- كمن ارتكب ذنوباً كثيرة ، فيهتم بالصلاة دون غيرها من الأعمال الدعوية بحجة أنها عمود الدين ، و هي أول الأعمال التي ينظر فيها يوم الحساب .
- الاهتمام بالمعاملة مع الناس أكثر من الاهتمام بالمعاملة مع الخالق من صلاة أو نحوها بحجة أن النبي صلّ الله عليه و سلم قال : << الدين المعاملة >> .
- الاهتمام بالنية الطيبة دون غيرها .
ب- على المستوى الاجتماعي ، مثل :
- الاهتمام بالقضايا السياسية و الفرق المعاصرة أكثر من الاهتمام بباقي الشريعة .
-الاهتمام بقضايا العبادة و الجوانب الروحية أكثر من باقي أمور الشريعة .
- الاهتمام بوحدة الصف اعتماداً على قوله تعالى : {{ وَ اعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَ لَا تَفَرَّقُوا وَ اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَ كُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ ءَايَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ }} سورة آل عمران .
خامساً : التسويف و التأجيل .
سادساً : الكمال الزائف ، مثل :
- النظر لما دونه من الأعمال الصالحة .
- الإعجاب بالأعمال التي يقدمها ثم يشغله بالمباحات .
سابعاً : عدم التقدير الصحيح للذات و قدراتها ، و ذلك من طريقين :
أ- نظرة الإعجاب و الغرور بالذات ، و أن بعض الأعمال الصالحة يقوم بها من هو دونه لا ترقى لدرجة أعماله .
ب- نظرة التواضع و الاحتقار للذات ؛ حتى يدفعها لعدم العمل بدعوى أنه ليس بكفء لبعض الأعمال الصالحة .
ثامناً : التشكيك ، و ذلك مثل :
- التشكيك في صحة طريقة التربية مع خلال قلة الأتباع مع أن الله سبحانه و تعالى يقول للنبي صلّ الله عليه و سلم : {{ وَ مَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَ لَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ }} .
و يقول التابعي نعيم بن حماد : " إن الجماعة ما وافق طاعة الله عز و جل ، و إذا فسدت الجماعة فعليك بما كانت عليه الجماعة قبل أن تفسد ، و إن كنت وحدك فإنك أنت الجماعة " .
- التشكيك في نيته و إخلاصه ، و علاج هذا قول الحارث بن قيس رضي الله عنه : " إذا أتاك الشيطان و أنت تصلى ، فقال إنك ترائي ، فزدها طولا ً " .
تاسعاً : التخويف ، و ذلك إما بالتخويف من :
أ- أولياء الشيطان ، يقول الله تعالى : {{ إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَ خَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ }} .
ب- الفقر ، يقول الله تعالى : {{ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَ يَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ وَ اللَّهُ يَعِدُكُمْ مَغْفِرَةً مِنْهُ وَ فَضْلًا وَ اللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }} .

العوامل التي تساعد الشيطان في آداء وظيفته :
أولاً : الجهل .
ثانياً : الهوى و ضعف الإخلاص ، يقول الله تعالى عن الشيطان : {{ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ*إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ }} .
ثالثاً : الغفلة و عدم التنبه لمداخل الشيطان .

العلاج من كيد الشيطان :
1- الإيمان بالله ، يقول الله تعالى : {{ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ ءَامَنُوا وَ عَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ }} .
2- طلب العلم الشرعي من مصادره الصحيحة .
3- الإخلاص في هذا الدين ، يقول الله تعالى عن الشيطان : {{ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ*إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ }} .
و يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه : " حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا ، و زنوها قبل أن توزنوا ، فإنه أهون عليكم من الحساب غداً أن تحاسبوا أنفسكم اليوم " ، و عن الحسن رضي الله عنه قال : " لا تلقى المسلم إلا يحاسب نفسه ، ماذا أردت تعملين ؟ و ماذا أردت تأكلين ؟ و ماذا أردت تشربين ؟ و الفاجر يمشي قدماً ، لا يحاسب نفسه " .
4- ذكر الله و الاستعاذة من الشيطان الرجيم ، يقول الله تعالى : {{ وَ إِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }} . و كذلك قراءة المعوذتين و آية الكرسي .


كتاب\ مداخل الشيطان على الصالحين
للدكـــــــتور\ عبد الله الخاطـــــــــــر..

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك

رد مع اقتباس

  #2  
قديم 11-29-2010, 01:47 AM
حفيدة الفاروق غير متواجد حالياً
اللهم اغفر لها وارحمها
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 9,248
افتراضي

جزاك الله خيرا أختى
ونفعنا بما قدمت
وفقك الله لما يحبه ويرضاه

__________________




اللى يقرأ مواضيعي أرجو يدعي لى بهذا الدعاء:

اللهم احسن خاتمتى
وتوفنى مسلمة يارب
اللهم ارحم أبى واغفر له وأسكنه فسيح جناتك

من مواضيع

رد مع اقتباس

  #4  
قديم 12-05-2010, 05:13 PM
الصورة الرمزية أم عمار
أم عمار غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: في رحاب الله
المشاركات: 126
افتراضي

اللهم أمين إخوتي و أخواتي
جزاني الله و إياكم بخيري الدنيا و الآخرة
ربي يبارك فيكم و في أعمالكم
سررت بمروركم

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
مداخل, الصالحين, الشيطان

المواضيع المتشابهه للموضوع: مداخل الشيطان على الصالحين
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة الشيطان يساعد مسلم على الصلاة فجر الأمل الاحاديث والمواضيع الباطلة والبدع 3 10-02-2010 07:32 PM
عندما يكون الشيطان جارا؟ باسم الحوار الاسلامى العام 2 07-06-2010 11:41 AM
هل يلزمني عند التثاؤب في الصلاة أتعوذ بالله من الشيطان الرجيم؟ حفيدة الفاروق الفقه والأحكام 0 06-06-2010 09:28 PM
تاريخ عبدة الشيطان في العالم جوهرة الحوار مع الفرق الاخرى 5 06-02-2010 10:08 PM

يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 04:55 PM.

مجموعات Google
اشتراك في منتدى ملتقى السنة
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, by Sherif kenzo
Developed By Marco Mamdouh
جميع الحقوق محفوظة لملتقى السنة
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
sitemap

جميع الحقوق محفوظه لكل مسلم ويشرفنا ذكر المصدر ..................الموضوعات والمقالات والاراء المنشوره بالموقع او المنتدي تعبر عن راي كاتبها فقط ولا تعبر عن راي الموقع او المنتدي ...............ملتقى السنة موقع اسلامي دعوي لا ينتمي لاي حزب او جماعه ولا ينشر به اي بيانات جهاديه

ملتقى السنة

↑ Grab this Headline Animator